حب ومناجات الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حب ومناجات الله

مُساهمة  مغا لط محمد حكيم في الجمعة سبتمبر 16, 2011 4:45 am

بسم الله الرحمان الرحيم
والصلاة والسلام على المبعوث رحمتا للعالمين سيدنا ورسولنا وأسوتنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم وبعد إليكم هاذه المعادلة : إذا أحببت شخصا هل من المحتمل أنه يبادلك نفس الشعور هلا أجبتوني إحتمال ستقولون لا وأنا أقول من المستحيل تحقيق ذالك لآن لكل إنسان ميول وعاطفة لا تتساوى مع الاخرين وإن كان الشخص الذي تحبه يبادلك نفس الشعور إلا أنه إذا وضعنا منحنى وأردنا نجد الحقيقة العلمية في ذالك فسنكتشف عدم وجود المسوات في الشعور
فربما نتضرر عندما نشعر بعد إكتشافنا أننا فلان الذي نحبه هو يحبنا لاكن ليس بالدرجة التي نحبه بها
إخواني أخواتي عندما عرجة على معادلة الحب للاخارين ربما يتوهم الذي لم يفهمني أني أقصد أن يترك الناس الحب وينقلبون إلى البغضاء لالالالالالالالالالالالا , لأن أمر غريزي لا يستطيع الانسان مقاومته وإن فعل فسيحدث خلل في شخصيته
وكل هاذا الغرض منه إخواني أخواتي فنتأمل قليل إذا أحب شخص ما ربنا الله
ماذا سيحدث ستقولون سيحبه الله أكثرمما يحب هلا لاحضتم ما أريد تبيانه لكم إذن الوحيد والواحد الاحد هو(الله) من أحببته أحبك أكثر مما تحبه يا عباد الله هيا لنحب الله هيا وعلى إثر هاذه المحبة إليكم إخواني أخواتي هاذا الموضوع


ربما لم أحسن التعبيرعلى ما يلج في خاطري فعفوا العفو وما أريد إلا لافضي على الرغم إن لم نحبه فإنه أحبنا ويحبنا وسيبق يحبنا إنه ربنا جلى وعلى إنه( الله) يا لي غرابة هاذه المعادلة أليس الله بأرحم الراحمين أليس هو الحنان أليس هو الحليم أليس هو الكريم أليس هو المنان أليس هو الغفار أليس هواللطيف أليس هو الودود أليس هو البر أليس هوالعفو أليس هو الرؤوف هــــــــــــــــــــــو( الله) فسبحانه له الاسماء الحسنى والصفات العلى فسبحانه

يا الله إن أحببتني فأنا أحبك فيا حبيبي يا الله
وإن كرهتني لجرمي وقبح أعمالي وسيئاتي فأنا أحبك يا الله
وأنت ارحم الراحمين تحب دون أن تنتظر أن تُحََبْ فأنا أحبك يا الله
فأطمع أن تحبني يا الله فإني أحبك يا الله
اللهم لا تحرمني حبك لجرمي وقبح عملي وسيئاتي فأنا أحبك يا الله
وأعلم أنك لك الآسماء كلها والصفاة العلى أسألك بها فأنا أحبك يا الله
هلا أحببتني ........... فأنا أحبك يا الله
وأخشى أن تقول لي يا حبيبي يا الله عصيتني وتدعي محبتي فأنا أحبك يا الله
وأنا أقول يا حبيبي يا الله : وأنا على عهدك ووعدك ما إستطعت أعوذ بك من شرما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فغفرلي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت .....فسبحانك فأنا أحبك يا الله
وأخشى أن تقول لي عصيتني مرتا أخرى يا عبدي فأنا أحبك يا الله
وأخشى أن لا توفقني أن أتوب مرتا أخرى وووووووواقول معذرتا ومغفرتا ربي فأنا أحبك يا الله
وأنا أقول ما عصيتك ربي استخفافا بعظمتك ولا تجرءا ولاكبرياءاا عليك ولاكن سولت لي نفسي فأنا أحبك يا الله
عصيتك ربي بضعفي وغرني حلمك عني إن لم أتب وإن لم توفقني ربي لتوبتي فيا خسارة نفسي فأنا أحبك يا الله
ولا أقول إني سوف لا أخطأ وأعصيك ربي وأكذب على نفسي ولاكني سأجتهد على ان لا أعصيك ربي فأرجوا منك العون والتوفيق ربي فأنا أحبك يا الله
فإن وقعت وأخطأت فأرجوا التوبة والمغفرة بإذنك ربي فأنا أحبك يا الله
فأنت يوم الدين تغفر لمن تشاء وتعذب من تشاء فأنا أحبك يا الله
أشكوا إليك ضعفي وقلت حيلتي وأشكوا إليك ذلي وأشكوا إليك سطوت نفسي والشيطان والهوى وفتنة الدنيا فلا تعذبني لا في القبر ولايوم الحشر فأنا أحبك يا الله
أحبك يا الله على كل ما صدر مني إني تبت إليك ربي فأنا أحبك يا الله
ولست أدري أتحبني يوم لقائك أم لا تحبني فأنا أحبك يا الله
أتراك يا الله أكتبتني ممن أحببتهم ربي أم كتبتني ممن يقال لهم إخسؤوا فيها ولا تكلمون أحبك يا الله
أتراك ربي هل كتبتني من أصحاب اليمين أم كتبتني من أصحاب الشمال أحبك يا الله
أتراك ربي هل هذا العبد الضعيف الذليل سبقت له منك الرحمة أم سبق له العذاب فرحماك ربي فأنا أحبك يا الله
أتراك ربي أتختم لي على خير عملي أم تختم لي على سوء وقبح عملي وإني أرجوا يا ربي أن تحسن خاتمتي فأنا أحبك يا الله
أتراك ربي أراض عني أتراك ربي فإن لم تكن راض عني فإرض عني لآن ربي أو إرزقني رضاك ربي فإن لم تكن كاتب في علم الغيب عندك أنك لا ترضى عني فيا خسارت نفسي ويا ويلي فأرجوك ربي إرضى عني فإن لم ترضى عني فأعفوا عني وإني لأرجوا رضاك ربي فأنا أحبك يا الله
أشكرك ربي على كل نعمة أنعمت بها علي وأحمدك على كل حال أنا فيه فأنا أحبك يا الله
وأحبك يالله مهما جرى عليا فأنا أحبك يا الله فأحبني
ولست من الصالحين حتى أقول يا فرحتاه يحبني ربي فأنا أحبك يا الله
يا ولي المتقين و الصالحين فمن للعاصات
وأنا أقول يالله يا إله العالمين يا خالق كل شيئ سبحانك لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الضالمين فأنا أحبك يا الله

اللهم وفقنا الى ما تحب وترضى فأنا أحبك يا الله
اللهم وفقنا إلى عمل تحبه أو الى عمل يقربنا من حبك فأنا أحبك يا الله
اللهم أحببنا حبيبك وآله ( محمد ) رسول الله صلى الله عليه وسلم وأحببنا النبين والصحابة والصالحين فهلا أحببتنا يا الله فأنا أحبك يا الله
اللهم أرزقنا حبك فإنا نحبك ونحب من أحبك ونحب من تحب ونحب كل عمل يقربنا من حبك فإني متيم في حبك يا الله

هاذا ما خلج في قلبي ربما لم أحسن التعبير ذالك من ضعفي
وأستغفر الله وأتوب إليه

مغا لط محمد حكيم

ذكر عدد الرسائل : 4
الإقامه : وهران الجزائر
الفرع النسبي : انا مغالط .............يعودالى عبد القادر مغطيط الى عبد الرحمن العجال (الرزيقات)
تاريخ التسجيل : 12/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى